اخبار محلية

يا فرعون مين فرعنك؟ قال ما لقيت حدا يردني…

المصدر: ch23


الفوضى ليست جديدة على البلاد، لكنها تصبح أكثر وضوحًا ووقاحة يومًا بعد يوم. الفوضى في البلاد شرعية، رغم غرابة ولا منطقية الجملة الا أنها صحيحة ودقيقة. فالوضويون، حتى لا نقول زعران، محميون من قبل السلطة واحزابها… والافعال الخارجة عن القانون مكفولة بدستور رؤساء الاحزاب وزعماء الطوائف، حتى اذا ما حاولت اجهزة الدولة من قوى الامن والجيش بالقيام بعملها وتوقيف الفوضويين، احتجوا هؤلاء وكأن الدولة تسلبهم حقهم بالبلطجة والفساد.
اليوم مثلا، يطالعك خبرٌ غريب الشكل والمضمون مفاده أن مهربي البنزين قاموا بإغلاق طريق المصنع الدولي احتجاجا على الامن العام الذي منعهم من تهريب البنزين الى سوريا! رغم سذاجة الخبر وغرابته، الا انه حقيقي، ووقح! لكن من يرد هؤلاء عن كسر القانون ومن ثم الاحتجاج على من يطبقه؟ من يمنع هؤلاء من الوقوف بوجه القوى الامنية؟ الوضع في البلاد مأساوي خاصة فيما يخص البنزين، وبعض الجهات لا تتردد في تهريبه الى سوريا تحت غطاء وحماية!

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى